أهلا بك في ناقش ، يمكنك هنا طرح ومناقشة الأفكار والقضايا العلمية والاجتماعية والفكرية والمشاركة في العديد من المجتمعات المختلفة. إنشاء حساب الآن!

1   0 نشر في اللغة العربية بواسطة rahimbukhari منذ شهرين | أضف إلى المفضلة

أشكر القائمين على هذا المجمع المبارك لأجل إنشاءه بهذا النظام الجيد
وجدت هنا بعض الدروس الإنشائية أيضا، فقلت أسأل من الماهرين سؤالا في دماغي منذ زمان، وهو: كيف يكون العنوان جيدا؟

شارك النقاش مع الآخرين: Twitter | Facebook

يمكنك إضافة تعليقك أيضا بعد الدخول عبر فيسبوك أو إنشاء حساب جديد


0   محاول   0 منذ شهرين | إضافة رد | ...

رأيي أن يحتوي العنوان على تشويق وإثارة، لكي يلفت نظر القارئين


1   العُقاب   0 منذ شهرين | إضافة رد | ...

7 طرق لكتابة عنوان جذّاب يزيد من عدد زيارات موقعك (تدوينة من مدونة إعلانات حسوب)
إن كنت تمتلك موقعاً فستسعى بالتأكيد لتسويق محتواه لجلب عدد أكبر من الزيارات. لكن ماذا عن محتوى رائع وعنوان سيئ؟ العنوان غير جيّد الصياغة لا يلفت انتباه القارئ ولا يحفزه على فتح الرابط وقراءة الموضوع. يكفيك أن تعرف أنه من بين 10 أشخاص يشاهدون عنوان مقالتك فإن 2 منهم فقط من سينقر عليه لاستكمال القراءة.
أهمية كتابة العنوان بشكل جيد ربما تعادل أهمية كتابة الموضوع ذاته وجودة محتواه، من خلال هذه التدوينة سنتعرف على بعض الطرق التي يمكنك استخدامها لكتابة عناوين مميزة تجلب عدد أكبر من الزيارات. لكن وقبل أن نبدأ، يجب أن ننبه إلى أنّ استخدام هذه الطرق دون وجود المحتوى الجيد قد يأتي بمردود عكسي. ما أكثر المواقع التي تصطنع عناوين جذابة لكنها مضلّله لتخدع القارئ فلا تكن منهم، واستخدم هذه الطرق فقط لتسويق محتواك ذي الجودة العالية.

1- عنصر المفاجأة

مفاجأة القارئ بمعلومة غريبة أو طريفة بالعنوان قد تجعله يسرع في فتح الرابط ليقرأ موضوعك دون حتى أن يكمل قراءة العنوان. مثلاً “هذه ليست أفضل تدوينة عن كتابة العناوين. أو ربما تكون!” لذا، فمفاجأة القارئ بالعنوان طريقة جيدة وفعالة حتى تشجعه على زيارة الموضوع وإكمال القراءة، ربما يدور ببالك الآن أكثر المواضيع التي قرأتها على الويب وتتذكر بعض العناوين التي تستخدم هذه الطريقة، حان الآن لتجربها لتدوينتك القادمة.

2- الأسئلة

ربما إذا أعدنا كتابة عنوان هذه التدوينة لجعلناه هكذا “لماذا لا يحقق موقعك عدداً كبيراً من الزيارات؟“، لطالما كان الإنسان بطبيعته يحب الأسئلة ويبحث عن الإجابات، لكن الفكرة أن تجعل السؤال يرتبط به ويهمه أكثر، فإذا كنت تكتب مقالاً عن التسويق فأي صاحب موقع يريد زيادة عدد الزيارات لموقعه، وإن كنت تكتب مقالاً لأصحاب المتاجر الإلكترونية فصاحب المتجر يريد زيادة عدد المبيعات وهكذا. يجب أن يرتبط السؤال بمن تكتب له وبما يؤرقه أو يحبه حتى تشجعه على قراءة المحتوى كاملاً، ألا تتفق معي؟!

3- طريقة اللغز

ربما هي شبيهة بطريقة الأسئلة ولكنها تطرح السؤال بطريقة غير مباشرة تجعل القارئ شغوفاً لفتح مقالك وقراءته. إذا أحسنت كتابة عنوان المقال أو التدوينة بهذه الطريقة فستكون مفتاح الزيارات لموقعك، وذلك لأنها لا تكون بصيغة معينة أو بشكل معين وتحتاج للتدريب فترة حتى تتقنها، مثال على هذه الطريقة “10 طرق لكتابة تدوينة رائعة، التاسعة هي الأروع“، فما الذي طرأ ببالك عند قراءة العنوان بادئ الأمر؟ ربما ستقرأ التدوينة لمعرفة لماذا التاسعة هي الأروع لما لا تكون الثامنة أو الخامسة. أسئلة كهذه ستدور ببال من يقرأ العنوان ستجعله يقرأ التدوينة أو المنشور في الحال.

4- طريقة النهي / السلبية

تعتمد هذه الطريقة على تأثير فعل النهي على القارئ، مثال على ذلك “توقف عن الترويج لموقعك بتلك الطرق” التركيز يكون هنا على مشكلة يعاني منها القارئ وتقدم لها أنت الحلول بتدوينتك، فالنهي والأمر كلاهما يثيران لدى الإنسان التساؤلات والاهتمام بالموضوع ومعرفة الحلول المقدمة.

5- كيف…؟

“كيف تكتب عنواناً جذاباً؟!” “كيف تزيد من عدد مبيعاتك هذه السنة؟!” من أشهر الطرق المستخدمة على الويب على الإطلاق وذلك لأسباب كثيرة، منها أن العنوان يدل على أن المحتوى تعليمي ولا أحد يكره أن يحصل على معلومة أو خبرة من شخص آخر بطريقة مجانية خاصة لو كانت مرتبطة به، وستظل إحدى طرق كتابة العناوين الكلاسيكية التي تؤتي ثمارها.

6- الأرقام

طريقة كتابة عنوان التدوينة بالأرقام جيدة جداً إذا كان المنشور في صورة قوائم أو خطوات بخصوص موضوع ما، والمثير فيها أنها تبين للقارئ ما سيقرؤه وتحدد القالب والصورة التي عليها المقال ما يشجع القارئ على قراءة التدوينة بسهولة. إذا كانت خطوات أو نصائح أو قائمة فمن 5 إلى 10 هم الأفضل، إذا كانت التدوينة بصورة مرجع أو مصادر فمن 15 و 50 وحتى 100 ستجذب القارئ جداً لقراءة محتوى التدوينة، فالناس عادة عند البحث عن مرجع لشيء تبحث عن أفضل 50 أو أفضل 100، مثال “أفضل 100 مقال عن البرمجة لعام 2014”.

7- العناوين الموجّهة

إذا كانت تدوينتك أو منشورك موجه لفئة معينة فهذه الطريقة الأنسب لاستخدامها، مثلاً “لمن يكتب عنوان مقالة بشكل سيئ، هذه بعض النصائح” لكن يجب أن تستخدمها بطريقة ملاءمة حتى لا تضيع على نفسك عدد من الزيارات بسوء استخدامها، اعرف جمهورك ومن تخاطبه بمقالك ثم اسأل نفسك هل هذه التدوينة مفيدة لهم بشكل خاص أم أنها تدوينة عامّه، ثم قرر بعد ذلك هل ستستخدمها أم لا.
يجب أن ننبه بنهاية هذه التدوينة إلى أن تكرار استخدام طريقة بعينها ربما يسبب الملل لجمهور موقعك. لذا، يجب أن تنوّع من استخدامها. يمكن دمج طريقتين بعنوان واحد أو حتى يمكنك استخدام طريقة مغايرة لكل ما سبق، إذا كنت تنشر محتوى ذا جودة عالية فأنت بحاجة لتسوقه وتهتم بكل ما يساعد على نشره والعنوان هو أول تلك الأمور.

وهناك الكثير من الطرق الأخرى مثل: انسجام العنوان مع النص، الموضوعية والتوازن، الإيجاز والتركيز، احترام الذوق العام، السلامة اللغوية، ملاءمة العنوان للوسيط الإلكتروني، وغيرها الكثير.

1   أسامة محمود   0 منذ شهرين | إضافة رد | ...

بارك الله فيك الأخ العقاب، كفيت ووفيت

1
  • 1 نقطة إيجابية
  • 0 نقطة سلبية
شارك في النقاش 3 :
- أسامة محمود
- العُقاب
- محاول